س ماآثر الرياء على العمل

س: إذا عمل المسلم عملًا يبتغي به وجه الله سبحانه وتعالى فطرأ عليه الرياء بعد أن انتصف العملُ حتى نهاية العمل؟ ج: إن كان الرياء في أثناء العمل أبطل العمل، وإن كان بعد العمل ما يضرّه، إن كان بعد . الجواب : أن الرياء لا يخلوا إما أن يكون مصاحبًا لأصل العمل ، وإما أن يكون طارئًا فإن كان من أصله فهذا العمل باطل كله ؛ لأن الله تعالى من أغنى الشركاء عن الشرك فمن عمل عملاً أشرك معه فيه غيره تركه وشركه كما في الحديث ، ولأن من شروط العمل الإخلاص وهذا ليس بمخلص لله في هذا العمل

2022-11-26
    حرف س مع اطار ذهبي ومعاه حرف اكريلك
  1. الرياء
  2. 00:00